الحمل و الرّضاعة الطبيعية


أ. مريضة الروماتويد:


قد يؤثر الحمل على مرض الروماتويد بشكل ايجابي , حيث ان نسبة كبيرة من المرضى تقل الاعراض في فترة الحمل ويصبح المرض اقل نشاطا .
يستحسن للمريضة قبل الحمل ان يكون المرض تحت السيطرة .
هناك علاجات على المريض تجنبها اثناء الحمل والرضاعة لذلك استشر طبيبك قبل اخذها .
لابد ان يناقش الزوجين موضوع الحمل مع الطبيب لكي يتعامل معى المريض بشكل خاص .

هناك انواع من العلاجات قد تكون خطيرة على الجنين في بطن امة لذلك لابد للمريضة مناقشة موضوع الحمل مع طبيبها المختص بلأمراض الرومتزمية قبل الحمل بعدة اشهر لكي يغير العلاج ان امكن ولكي يعطي وقت كافي للجسم للتخلص من هذا العلاج من الجسم وايضا الوقت الكافي للعلاج الآخر الجديد لكي يعمل .
عادتا بعد الولادة قد ينشط المرض بشكل قوي وننصح المريضة بمراجعة طبيبها المختص في اقرب وقت بعد الولادة .

قد يحتاج الطبيب الى ارجاع المريضة الى علاجاتها السابقة قبل الحمل لكي يتحكم بالمرض وبنفس الوقت الطبيب سوف يناقش موضوع الرضاعة الطبيعية حيث انواع عديدة من العلاجات قد تؤثر على الطفل الرضيع وموضوع موانع الحمل مرة ثانية . فى حالت حدوث حمل أثناء فترة اخذ علاجات ألأدويه ألمعدله لطبيعة ألمرض(دمارد)((DMARDs فعلى المريض ان يتوجة بشكل مباشر الى المستشفى وان يناقش هذا الامر مع طبيبة .

ب. مريضة الذئبة

مريضة الذئبة قبل الحمل لابد ان يكون مرضها تحت التحكم والسيطرة على الاقل من 6 – 12 شهر قبل الحمل , حيث هناك احتمال 20 – 30 % ان ينشط المرض اثناء الحمل عند المريضة والتى يكون تم حملها اثناء فترة المرض تحت السيطرة قبل الحمل وفى اغلب الحالات يكون نشاط المرض بسيط .
توجد هناك عدة مضاعفات التى من الممكن ان تحدث للمريضة و الجنين اثناء الحمل .
المضاعفات التى من الممكن ان تصيب الام اثناء الحمل :

  1. هناك احتمال ان ينشط المرض ويحدث فى حوالي فى 20 – 30 % من المرضى وفى اغلب الاحيان تكون الاعراض الم فى المفاصل وشعور بالخمول والتعب .

  2. اما بالنسبة للمريضة التى تحمل اثناء وضائف كليتها غير سليمة فانها معرضة اكثر من غيرها ان تتاثر كليتها اثناء الحمل وهذا فية خطر على المريضة وعلى حياة الجنين .

  3. هناك أيضا احتمال بسيط لحدوث ما يسمى تسمم الحمل وهو وجود الزلال ( البروتين ) فى البول وارتفاع فى ضغط الدم و الذى يصعب تميزة من تاثير مرض الذئبة على الكلية فى بعض الاحيان.

المضاعفات التى من الممكن ان تصيب الجنين اثناء الحمل وبعد الولادة :
ليس من الضروري ان جميع الاجنة المولودين لامهات مريضات بالذ ئبة سوف يحدث لهم مضاعفات من المرض .
قد يؤثر المرض على نسبة من الاجنة واغلبها غير خطيرة .
بعض الامهات قد تلد الجنين قبل موعد ولاد ته الطبيعية فيخرج الطفل غير مكتمل تماما وبالاخص الجهاز التنفسي وقد يحتاج المولود ان يبقى فى الحظانة تحت العناية لعدة ايام حتى تتحسن صحتة ثم يكون طفل طبيعي بمشيئة اللة .
هناك احتمال بسيط جدا اقل من خمس بالمائة 5% من الاطفال المولودين لامهات مصابات بالمرض والحاملات لعامل مناعة معين فى الدم فيلد الطفل وعندة طفح جلدي , وبعض هؤلاء الاطفال قد يعانوا ن من مشاكل فى القلب مثل ضعف فى ضربات القلب والذي قد يحتاج الى زراعة جهاز ليساعد فى تنظيم ضربات القلب بعضهم قد يكون بشكل مؤقت والبعض قد يكون بشكل دائم .









ورد هذا المقال من أهلاً وسهلاً بكم في موقع دكتور مفاصل
www.dr-mafasel.com

رابط المقال هو:
www.dr-mafasel.com/modules.php?name=News&file=article&sid=60